• الأحد 20 يناير 2019
  • بتوقيت مصر09:19 ص
بحث متقدم
فى دبى..

بالفيديو.. تعطل طائرة محمد صلاح.. تعرف على السبب

فيديو

محمد الخرو

دخل طفل يدعى محمد أمجد يبلغ من العمر 8 سنوات، في نوبة بكاء بعد تتويج النجم محمد صلاح لاعب منتخب الفراعنة المحترف بين صفوف ليفربول الإنجليزي بجائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي في دورتها العاشرة.

وبدأت الواقعة بعد تتويج "صلاح" بالجائزة وحاول الطفل اللحاق بصلاح قبل استقلاله طائرته الخاصة متجهًا إلى لندن، وذلك بعد الاستعدادات التي اتخذها لمقابلته حيث ارتدى تيشيرت يحمل صورة النجم المصري.

وكشف الصحفي ربيع هنيدي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "إنستجرام" حيث نشر مقطع فيديو للقاء "صلاح" بالطفل، وقال في تغريدة على الفيديو: "لا شك أن اللاعب المصري محمد صلاح نجم نادي ليفربول وهداف الدوري الإنجليزي إنسان رائع، فبعد نيله اليوم في دبي جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي في دورتها العاشرة، وبعد خروجه من الباب الخلفي في القاعة التي أقيم بها الحفل وتوجهه مسرعًا إلى مطار المجلس كي يستقل طائرة خاصة تعيده إلى لندن ومعه خمسة من المرافقين من ناديه وإدارة أعماله، تصادف وجود طفل بانتظاره اسمه محمد أمجد  8 سنوات برفقة جده الصديق محمد الشامي".

وتابع موضحًا أن الطفل لم يتمكن من اللحاق بصلاح لالتقاط صورة تذكارية معه فانهار الطفل باكيًا ودفع من مصروفه 50 درهمًا لطبع صورة صلاح على قميصه، وعندما علم أحد المسئولين سبب بكاء الطفل أمر بتأمين وصول الطفل إلى محمد صلاح في المطار.

وأردف: تم إبلاغ "أبومكة" بالحادثة، الذي بإنسانيته هو الآخر.. آخر موعد إقلاع طائرته لحين أن وصل الطفل المطار، وتحقق حلمه بلقاء نجمه ولاعبه المفضل، وبعدها ودعنا محمد صلاح مسافرًا. وقد علمنا أن صلاح بين الحين والآخر يزور دبي وتكون مقر إقامته في أحد الفيلات المهداة له للإقامة في جزيرة النخلة كي لا يواجه عناء لحاق الأضواء والمعجبين به في الفنادق.

شاهد الفيديو..


View this post on Instagram

الطفل الذي أخر طائرة النجم #محمد_صلاح ?? ?? #حصريا... لا شك ان اللاعب #المصري محمد صلاح نجم نادي #ليفربول وهداف الدوري #الانجليزي إنسان رائع، فبعد نيله اليوم في #دبي جائزة #محمد_بن_راشد للإبداع الرياضي في دورتها العاشرة، وبعد خروجه من الباب الخلفي في القاعة التي أقيم بها الحفل وتوجهه مسرعا الى مطار المجلس كي يستقل طائره خاصة تعيده الى #لندن ومعه خمسة من المرافقين من ناديه وإدارة أعماله، تصادف وجود طفل بانتظاره اسمه محمد امجد (8سنوات) برفقة جده الصديق (محمد الشامي)،وعندما لم يتثنى للطفل اللحاق بصلاح لالتقاط صورة تذكارية معه، انهار الطفل من البكاء خاصة وانه من محبيه ودفع (50 درهما) من مصروفه الخاص ثمنا لطبع صورة لصلاح ع قميصه كي يوقع له عليها. هنا وعند سؤال احد المسؤولين عن الامر ومعرفته سبب بكاء الطفل، امر بإنسانية وطيب شعب #الامارات تامين إيصال الطفل وجده الى صلاح في المطار، وإبلاغ "ابومكة" بالحادثة، الذي بإنسانيته هو الآخر.. اخر موعد إقلاع طائرته لحين ان وصل الطفل المطار، وتحقق حلمه بلقاء نجمه ولاعبه المفضل، وبعدها ودعنا محمد صلاح مسافرا. وقد علمنا ان صلاح بين الحين والآخر يزور دبي وتكون مقر إقامته في احد الفيلل المهداة له للإقامة في #جزيرة_النخلة كي لا يواجه عناء لحاق الاضواء والمعجبين به في الفنادق. والصور والفيديو المرافق للخبر.. تختصر الحكاية??????(اسحب لليسار لمشاهد الصور). #ربيع_هنيدي #دبي #مصر #لندن #dubai #cairo #egypt #london #liverpool #football @mosalah #lfc #جائزة_محمد_بن_راشد_آل_مكتوم_للإبداع_الرياضي

A post shared by Rabei Huneidi / ربيع هنيدي (@rabihhenedi) on

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد تخفيف العقوبات على طالبي الحضن؟

  • ظهر

    12:11 م
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:58

  • ظهر

    12:11

  • عصر

    15:04

  • مغرب

    17:24

  • عشاء

    18:54

من الى