• الثلاثاء 17 يوليه 2018
  • بتوقيت مصر09:20 م
بحث متقدم

إسرائيليون يراسلون هنية والسنوار: نحن جيرانكم نأمل في العيش

عرب وعالم

هنية والسنوار
هنية والسنوار

وكالات

أرسلت حركة "صوت آخر" المؤلفة من إسرائيليين يسكن جزء منهم بالقرب من الحدود مع قطاع غزة، رسالة مستقلة إلى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس، ويحيى السنوار رئيس الحركة في غزة يطلبون فيه بإعادة الهدوء إلى جنوب إسرائيل.

وتضمنت الرسالة التي تلقاها هنية والسنوار: "نحن جيرانكم نأمل في العيش المبني على الاحترام المتبادل والسلام".

 ونقلت الرسالة إلى مواطني غزة الذين طُلِب منهم توصيل الرسالة إلى زعماء حماس، ونقلت أيضًا إلى الناشط اليساري الإسرائيلي، جرشون بسكين، المقرب من رجال فتح وحماس والذي كان مشاركًا في الوساطة في صفقة إعادة الأسير الإسرائيلي، جلعاد شاليط.

كما نقل نشطاء "صوت آخر" إلى رؤساء حماس رسالة أوضحوا فيها أنهم يريدون العيش بسلام مع الفلسطينيين: "كنا أعداء وما زلنا، ولكن يمكن تغيير هذا الوضع، بل يجب تغييره، فنحن جيران أيضًا" .

وجاء في الرسالة أيضًا: الكارثة التي حلت بكلا الشعبين ليست كارثة طبيعية، بل كارثة الإنسان مسئول عنها، نحن تسببنا بحدوثها، وفي وسعنا تغييرها".

وطالب النشطاء زعماء حماس بالتوقف عن القيام بأعمال انتقامية: "نناشدكم كفى للكراهية، الانتقام، التظاهرات الاستعراضية من خلال إطلاق الصواريخ، قذائف الهون، استخدام الأنفاق، والطائرات الورقية الحارقة".

وقد ترجمت الرسالة إلى العربية والإنجليزية، ونُقِلت رسالة شبيهة إلى رئيس حكومة إسرائيل، بنيامين نتنياهو، تطالب بإجراء مفاوضات مع رجال حماس قائلين: "حماس تدير نظامًا استبداديًا، ونحن نرفض تصرفاتها، ولكن في نهاية المطاف هي السلطة الحاكمة في غزة، سواء كنا نرضى بذلك أم لا،  لهذا علينا أن نتوصل إلى الطريق للتحدث معها".

كما يقوم النشطاء بإجراء تظاهرات في مفترقات الطرقات الرئيسية في جنوب إسرائيل وينشادون التوصل إلى هدنة مع حماس، حيث يعمل في الحركة أيضًا نشطاء أكاديميون يدرسون في كليات إسرائيلية.

وأوضحت ناشطة في الحركة، د. جوليا تشايطين، للصحيفة الإسرائيلية "مكور ريشون" أننا لا ندعم حماس ونعارض تصرفاتها، فنظام حكم حماس ليس ديمقراطيًا ولا إنسانيًا، ويلحق ضررًا بالمواطنين وهي تستغلهم، رغم ذلك، تشكل الحركة السلطة الحاكمة ويجب التوصل إلى اتفاقية سلام أو اتفاقية تفاهمات مع العدو،  لا يصنع السلام مع الأصدقاء".

وأضافت: معظم المواطنين في غزة يعارضون ذلك ويرغبون في العيش حياة كريمة، وبما أن حماس هي السلطة الحاكمة فلا يمكن تجاهلها، نريد التوصل إلى حل يكون جيدا لكلا الجانبين.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع فوز مصر باستضافة كأس العالم 2030؟

  • فجر

    03:30 ص
  • فجر

    03:29

  • شروق

    05:07

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:05

  • عشاء

    20:35

من الى