• الخميس 18 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر01:52 م
بحث متقدم

جورج إسحاق: 5 سمات هى الأبرز للمرحلة السياسية الجديدة

الحياة السياسية

جورج إسحاق يرحب بقانون مشاركة الجيش بتأمين المنشآت الحيوية
اسحاق

حنان حمدتو

وصف جورج إسحاق، الحقوقي وعضو مجلس حقوق الإنسان سابقًا، المرحلة الحالية للدولة بأنها جديدة على الرغم من مواجهة الكثير من الصعوبات على المستوى السياسي والاقتصادى والثقافى، لافتا إلى أن سمات المرحلة حددها خطاب الرئيس خلال أدائه اليمين داخل مجلس النواب والبداية مع الحفاظ على الدستور الذي أقسم الرئيس على أنه سيحافظ عليه دون ذكر فكرة تعديله، إلى جانب أن ملفات التعليم والصحة والثقافة ستكون في مقدمة اهتمام الولاية الثانية ولكن لن يتم ذلك بدون فتح حوار وطني جاد يجمع كل الطوائف.

واستكمل إسحاق سرد سمات المرحلة خلال مقاله الذي نشر بالشروق تحت عنوان "ما هى سمات المرحلة الجديدة؟"، بأن الرئيس دعا لتوازن مع كل الأطراف الإقليمية والدولية وهذا الأمر لن يتم إلا بشراكة  واضحة وحفاظ على سيادة الدولة، فضلاً عن أن الخطاب تضمن دعوة إلى الإيمان بالاختلاف  مع الطوائف السياسية إلا من اختار الإرهاب.

وردد الخبير الحقوقى قائلاً: "سمة الشراكة والإيمان بالاختلاف لن يتم إلا بشروط موضوعية وهى الإفراج عن معتقلى الرأي من السجون المصرية والذي ازداد عددهم بشكل كبير الفترة الأخيرة وألا تكون دعوات اندماج الأحزاب لها صلة من بعيد أو قريب عن فكرة التعايش والسلام المجتمعي فلا يمكن أن يكون ذلك بقانون أو بقرار من لجنة شئون الأحزاب أو أي جهة تنفيذية، فهناك مخاوف من تداعيات احتمال إحياء تجربة الحزب الحاكم التي عانت منه البلاد لعشرات السنوات.

ومضى قائلا: "التوافق والسلام المجتمعي يحتاج حوارًا مع الأطراف المختلفة المعارضة، حوار جدي له بنود وأولويات وجدول زمنى. فقد تحدثنا أكثر من مرة على أهمية فتح المجال العام وإعطاء الفرصة لوجهات النظر المختلفة دون وأدها".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • عصر

    02:59 م
  • فجر

    04:41

  • شروق

    06:05

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:59

  • مغرب

    17:25

  • عشاء

    18:55

من الى